الملتقى المعلوماتى الأول

 

 

لمبادرة جامعة دمنهور لتنمية الصناعة المصرية

 

 

 

 

 

تحت رعاية الاستاذ الدكتور/ أشرف الشيحى – وزير التعليم العالى والسيد الدكتور / محمد سلطان – محافظ البحيرة والأستاذ الدكتور/ عبيد صالح – رئيس جامعة دمنهور

 

عقد المؤتمرالمعلوماتى الأول لمبادرة جامعة دمنهور لتنمية الصناعة المصرية تحت شعار ( مستقبل مصر .. صناعة مصر ) 

 

وذلك صباح يوم الاثنين الموافق 15أغسطس 2016 بمجمع دمنهور الثقافى .

 

 

بحضور معالى الدكتور/ محمد سلطان – محافظ البحيرة ، الأستاذ الدكتور/ عبيد صالح – رئيس الجامعة، السيد المهندس / محمود أنور محمد – رئيس مجلس ادارة شركة

 

أبو قير للصناعات الهندسية بوزارة الانتاج الحربى ، السيد المهندس / حمدى عبد العزيز– رئيس اتحاد غرفة الصناعات الهندسية بوزارة التجارة والصناعة ،

 

السيدة المهندسة / نادية عبده – نائب المحافظ ، السيد  العقيد / ياسر أبو العينين- المستشار العسكرى لمحافظة البحيرة ، السيدة الاستاذة / عواطف عبد المنعم –

 

أمين عام الجامعة  ولفيف من القيادات التنفيذية والشعبية ورؤساء الشركات الصناعية ورجال الأعمال وأعضاء مجلس النواب وممثلى النقابات

 

والسادة عمداء ووكلاء وأمناء الكليات وعدد من الطلبة والطالبات بالجامعة .

 

 

 

 

افتتح المؤتمر بالسلام الوطنى ثم تلاوة مباركة لآيات من القرآن الكريم وبدأت فاعليات المؤتمر بكلمة أ.د/ ريم مبروك – مدير مركز تكنولوجيا المعلومات بالجامعة مؤكدة حرص

 

المركز على تنظيم هذه المبادرة التى تترجم الرؤى الطموحة للجامعة لدعم الصناعة المصرية الوطنية التى تتماشى مع رؤية المركز ورسالته كبيت خبرة للاستشارات العلمية

 

والتدريبية محليا واقليميا لمواكبة احتياجات سوق العمل بالتأهيل والتدريب للأفراد والمؤسسات فى مجال تكنولوجيا المعلومات . 

 

 

 

وقد استهل أ.د/ رئيس الجامعة كلمته بالترحيب بالسادة الحضور ووجه الشكر لمعالى/ وزير التعليم العالى  والسيد / محافظ البحيرة لرعايتهما للمؤتمر كما وجه الشكر لكل

 

من ساهم من أجل إنجاح هذه المبادرة من أصحاب الشركات الصناعية ورجال الأعمال وأعضاء مجلس النواب المشاركين ، مؤكدا على أهمية المؤتمر لدعم المنتج المصرى

 

وتشجيع الإقتصاد المصرى من خلال العمل وفق معايير ومواصفات الجودة العالمية والدولية ، حيث تم وضع خطة استراتيجية تطويرية لجامعة دمنهور بناءً على احتياجات المجتمع منبثقة من

 

خطة وزراة التعليم العالى وخطة الدولة للتنمية المستدامة فالجامعة التى لاتخدم مجتمعها هى ( جامعة بلا جامعة ) مشيدا بخبرات السادة أعضاء هيئة التدريس المتميزة والتى تعد

 

أهم أسباب نجاح الجامعة ورفعتها.

 

كما أشار سيادته إلى أنه فى ضوء حرص الجامعة على تقديم غذاء صحى آمن ومنتج مصرى عالى الجودة فقد تم منح معمل سلامة الغذاء بكلية الطب البيطرى شهادة إعتماد دولية

 

لتقديم خدماته للمجتمع طبقا للمواصفات العالمية ، كما تم تنظيم قوافل بيطرية بشرية وأخرى زراعية تهدف للتوعية بكيفية انتاج غذاء صحى آمن خالِ من المبيدات والهرمونات.

 

هذا وقد أكد سيادته على ضرورة تطبيق مبدأ قياس مؤشرات الأداء لتحقيق الجودة فى الإنتاج، وضرورة وجود تشريع بين وزارة التعليم العالى واتحاد الصناعات المصرية

 

والجامعة للعمل من خلاله وانتاج منتج مصرى متميز قادر على المنافسة ليتيح بذلك العملة الصعبة من خلال تصديره للخارج.

 

 

 

 

وفى كلمته أشاد السيد الدكتور/ محافظ البحيرة بانعقاد هذا الملتقى المعلوماتى الأول من نوعه بمحافظ البحيرة وبالجهد الذى توليه الجامعة لدعم مستقبل الصناعة المصرية ، حيث أكد

 

سيادته على أن محافظة البحيرة من المحافظات الواعدة التى بها فرص استثمارية وأراضى زراعية كبيرة وبها منطقتين صناعيتين كبيرتين ( بحوش عيسى ووادى النطرون) يمكن من

 

خلال التعاون مع الجامعة كبيت خبرة ومرجع استشارى كبير لجميع المشروعات الاستثمارية والصناعية أن تقدم المحافظة منتج قادر على المنافسة نفتخر به تحت شعار ( صنع فى مصر ) .

 

 

 

 

وقد وجه السيد المهندس / رئيس اتحاد غرفة الصناعات الهندسية بوزارة التجارة والصناعة الشكر والتقدير للقائمين على هذا المؤتمر الذى يهدف إلى مساندة الاقتصاد المصرى ، حيث

 

أن الصناعة هى العمود الفقرى لأى تنمية ، مشيراً إلى أنه يوجد منافسة عالمية نتيجة للانفتاح الاقتصادى وكثرة الأسواق العالمية وجودتها كالاتحاد الأوروبى وتركيا ، فلابد

 

من تشجيع المنتج المحلى والمصرى للقدرة على المنافسة .

 

 

 

كما أكد السيد المهندس / رئيس مجلس ادارة شركة أبو قير للصناعات الهندسية بوزارة الانتاج الحربى على حرص الوزارة على التطوير المستمر لقطاعات الصناعة بها لتقدم

 

منتج مشرف يسعى لتوفير احتياجات المؤسسات والمحليات من معدات وأجهزة ، حيث أن من أهداف الإنتاج الصناعى بالقوات المسلحة هو الإسهام فى خطة

 

التنمية الإقتصادية بالدولة  ، متطرقاً إلى قطاعات الإنتاج الحربى التى تخدم مؤسسات الدولة وما تقوم به غرفة الصناعة بالوزارة من معارض للتعريف بمنتجاتها .

 

 

 

   

ثم عرض السادة / أعضاء مركز تكنولوجيا المعلومات عرض تقديمى عن ( الاقتصاد المصرى ومشكلة الجنيه وأيضاً أنظمة الجودة والاعتماد ) حيث أشاروا إلى وجود

 

فجوة كبيرة بين صادرات مصر ووارداتها مما يستلزم الاتجاه إلى تخفيض الواردات وتزويد المكون المحلى فى التصنيع وأيضاً تشجيع الصادرات لتوفير العملة الصعبة وزيادة

 

الإحتياطى النقدى من الدولار، وتنمية موارد النقد الأجنبى . كما تم التأكيد على أن تفعيل استراتيجية التنمية التى أطلقها المركز تأتى من خلال ثلاث محاور

 

أساسية هى   ( تنمية الصناعة المحلية تنمية الصادرات المحلية المساهمة فى حل مشكلات المستثمرين )

 

 

 

تلى ذلك عرض تقديمى لإنجازات وأنشطة كليات الجامعة ، وفى ختام فاعليات المؤتمر أهدى الاستاذ الدكتور / عبيد صالح – رئيس الجامعة درع الجامعة

 

إلى كل من السيد الدكتور/ محافظ البحيرة ، السيدة المهندسة / نائب المحافظ ، السيد المهندس / رئيس مجلس ادارة شركة أبو قير للصناعات الهندسية بوزارة الانتاج

 

الحربى ،  السيد المهندس / رئيس اتحاد غرفة الصناعات الهندسية بوزارة التجارة والصناعة .

 

 

هذا وقد أوصى المؤتمر بالتوصيات الآتيـــــــــــــــة 

  •  

 

      تشجيع الصناعات المصرية ووضع آليات تحفيز 

 

 

      كيفية الاستفادة من السوق المصرى وحجمه


 

     تشجيع المنتج المحلى ( التلفزيونوالأجهزة المنزلية )

 

 

      وضع آليات جذب المستثمر الأجنبى لتبنى الصناعات المصرية

 

 

     الانتقال إلى مفهوم الجامعة البحثية الإنتاجية بما يعمل على إيجاد حلول مبتكرة تسهم فى التنمية الإقتصادية 

 

 

      تقديم نموذج تطبيقى للشراكة بين الجامعة والصناعة واتخاذ خطوات تفعيله وتقييمه 

 

 

     تسويق  البحوث المشتركة بين رجال المال ورجال العلم والصناعة ،وربط الجامعة بالصناعة من خلال مكاتب استشارية للخطط والتطوير الصناعى 

 

 

     نشر ثقافة المسئولية الإجتماعية بين المؤسسات الإقتصادية ودورها فى تنمية البحث العلمى ، تنمية بيئة الجامعة البحثية لتصبح

 

بيئة منتجة تسهم فى تنمية الإقتصاد القومى 

 

 

 

                   إعداد : أ/ هويدا خضر

 

              أخصائى علاقات عامة واعلام

 

 

 

 

 

 

 

أخر تحديث للصفحة : 8/16/2016 3:00:20 PM
عدد القراءات : 353




انت الزائر رقم
744967