Skip Navigation Links
 

 

 
 
رئيس جامعة دمنهور والداعية الدكتور /  مبروك عطية
 
 
يشهدان  ذكرى المولد النبوى الشريف بكلية الآداب 
 
 
 
شهد السيد الأستاذ الدكتور /  عبيد صالح  - رئيس جامعة دمنهور ، والأستاذ الدكتور / مبروك عطية  - الداعية الإسلامى الكبير ، 
 
والأستاذ الدكتور  / حنان الشافعى - عميد كلية الآداب بحضور اللواء أركان حرب / محمد عبد الفتاح أبو نار - مساعد المنطقة الشمالية وجهاز مشروعات الخدمة الوطنية  ،
 
والعميد  / عادل عقدة -  المستشار العسكرى سابقا  ، والسادة عمداء الكليات والوكلاء و أعضاء هيئه التدريس والطلاب حيث نظم قسم اللغة العربية بكلية الآداب
 
إحتفالية ذكرى المولد النبوى الشريف بقاعة المؤتمرات الكبرى وهذا الحفل يعد بمثابة رسالة تذكير للإقتداء بالسيرة العطرة للنبي المصطفى،
 
والتأكيد على أن مولد رسول الله رسول الإنسانية (صلى الله عليه وسلم) الذي يحتفل العالم الإسلامي به، إنما هو إحتفال بمولد القيم والمبادئ والأخلاق،
 
وإحقاق الحقوق ونشر السلام لبناء الحضارة الإنسانية، وفق فطرتنا السليمة لإعمار الأرض لا إفسادها بالحروب والتطرف والإرهاب والفتن.
 
وأكد الأستاذ الدكتور / عبيد صالح على إفتخارنا وإعتزازنا بالإنتماء للقيادة الهاشمية الحكيمة التي نفتخر ونعتز بها لإنتمائها للرسول العظيم،
 
فنعم النسب والأصل أن نحن كمسلمين نفتخر ونعتز بإسلامنا ونعتز بنبينا محمد صلى اللّه عليه وسلم ناصر الحق والهادي إلى الصراط المستقيم
 
حامل رسالة الإسلام للناس ليحقق للإنسانية آمالها في سعادة الدنيا والآخرة.
 
كما أشار صالح إلى أن الشائعات لا تعتمد على نقل الأخبار المغلوطة فقط، ولكن التعليق على الأخبار الصحيحة، والتعليق بشكل يجافي الحقيقة ،
 
وهو شكل من أشكال نشر الأكاذيب، وهو ما يسمى بتلوين الخبر وتلويث المعلومة و الذي لا يستطيع أن يدركه عامة الناس وعلى الطرف الآخر،
 
يجب تفعيل دور الصفحات والمواقع الإلكترونية للمؤسسات الإعلامية الرسمية والدوائر الوطنية المختلفة - بإعتبارها شكلاً من أشكال الإعلام الجديد - في مواجهة الشائعات،
 
و عرض الحقائق المتعلقة بمختلف القضايا على المجتمع ، الخارجي، أو الداخلي كمايجب على وسائل الإعلام وضع إستراتيجيات و خطط إستباقية جاهزة ومعدة
 
قادرة على التعامل مع الشائعات والقضاء عليها في مهدها.
 
كما أشار الأستاذ الدكتور/ مبروك عطية إلى  التحديات والصعوبات التي و اجهت الرسول والمسلمين في الدعوة الإسلامية وكيف أن المؤمنين رغم قلتهم إنتصروا على الكفار
 
بسبب الإرادة والإيمان القوي عندهم، مبينا بأن الامة في الوقت الحالي تواجه تحديات كبيرة تشمل مختلف الميادين ولذلك لا بد من إعادة الثقة وزرع روح الأمل
 
بأن الأمة قادرة على النهوض وتحقيق الأهداف الكبيرة والتعامل مع المجتمع المعاصر بوعي وفاعلية وتحدث على تتر برنامج الموعظة الحسنه فى حديثه وأنه هو مؤلف هذا التتر
 
ليبث فى قلوب المشاهدين الحفاظ على مبادىء الدين السمحة فقد دعا إلى الأمر بالمعروف ومكارم الأخلاق.
 
 كما أضاف عطية إلى حديثه  أن النبى كان إنسان ويتصف بالإنسانية مسيرة الرسول صلى اللّه عليه وسلم وصفاته وفضائله العظيمة. مبينا حاجة البشرية إلى هذه المبادئ والصفات
 
التي جاء بها الرسول صلى اللّه عليه وسلم ليكون العدل والسلام بين البشرية جمعاء، مبينا بأن هذه الأمة باقية مدى الدهر وهذه الرسالة محفوظة برعاية الله.
 
و قدم قسم اللغة العربية الدروع التذكارية للمشاركين وتخلل الإحتفال إبتهالات دينية وأناشيد أحياها مجموعة من الطلبة بالجامعة بهذه المناسبة العطرة.
 
 
 
أخر تحديث للصفحة : 28/11/2018 08:55 PM
عدد القراءات : 212

جميع الحقوق محفوظة لجامعة دمنهور © 2016
تصميم وتنفيذ مشروع البوابة الإلكترونية