Skip Navigation Links
 

 

رئيس جامعة دمنهور في حفل كلية التربية الترفيهي Fun Day
 
 
 
 
" نحمل مسئولية تنمية وتطوير المجتمع"
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
افتتح الأستاذ الدكتور / عبيد صالح (رئيس جامعة دمنهور) فعاليات اليوم الترفيهي (Fun Day) الذي نظمته كلية التربية بجامة دمنهور 
 
 
 
 للترحيب بالطلاب الجدد، وذلك بحضور الأستاذة الدكتورة / غادة غتوري  (عميد الكلية)، والسادة وكلاء الكليات ولفيف من السادة الأساتذة أعضاء هيئة التدريس ورؤساء الأقسام والهيئات المعاونة 
 
 
 
والعاملين وسط حضور كثيف من أبنائه الطلاب ، وذلك بمدرج الشهيد عقيد اح / رامي حسنين (قائد الكتيبة 103 صاعقة) بكلية التربية بمجمع الكليات النظرية بالإبعادية.
 
 
 
استهل الأستاذ الدكتور / عبيد عبد العاطي صالح (رئيس الجامعة) كلمته بالتأكيد على سعادته الغامرة بالتواجد بين أبنائه الطلاب في هذا الحفل
 
 
 
 وأن هذا اليوم يأتي دعمًا للقيم الاخلاقية والتي تحرص عليها الجمعة جنبًا إلى جنب مع القيم التقنية للربط بين أعضاء الكادر التعليمي وأبنائنا الطلاب،
 
 
 
حيث أكد على أن كافة الأديان حثت على العلم وطلبه، وأشار سيادته إلى  أن مكانة مصر تحتاج كل يد وعقل من أبنائها المخلصين؛ الأمر الذي يتطلب إعداد خريج قوي
 
 
 
قادر على المنافسة في سوق العمل المحلي والإقليمي والعالمي.
 
 
 
 
وفي سياق متصل هنأ سيادته أبناءه الطلاب بالأعياد التي تشهدها مصرنا الحبيبة سواء الدينية  منها أو القومية بما في ذلك الاحتفاء ببدء العام الدراسي الجديد، مشيدًا سيادته بكلية التربية
 
 
 
وأداء كل من ينتمي إلى هذا الصرح العلمي العظيم إدارةً وطلابًا؛ خاصةً وأن كلية التربية هي المنوط بها توفير خريج يؤسس النشأ القادم مؤكدًا سيادته على أن التعليم هو الذي سيقود مصر نحو 
 
 
 
 
الأفضل وأن كلية التربية تحمل مسئولية تنمية وتطوير المجتمع انطلاقًا من دورها الحيوي ليس فقط في العملية التعليمية ولكن في شتى المجالات المجتمعية.
 
 
 
 
كما أكد سيادته أن الجامعة دائمًا ما تسعى إلى مشاركة أبنائها الطلاب كافة احتفالاتهم سعيًا منها لإيجاد وترسيخ الألفة بين كل من الطالب وأساتذته للوصول إلى مستوى فريد يمزج بين المتعة التعليمية
 
 
 
والإبداع والانطلاق والتميز سعيًا نحو مستقبل واعد لبلادنا الحبيبة.  
 
 
 
 
وأشار  سيادته إلى أن الجامعة تسعى لدعم الجانب الأخلاقي تخطيًا لأهم عقبات التعليم في مصر والمتمثلة في العلاقة بين الطلب وأستاذه، كما وجه سيادته حديثه لأبنائه الطلاب مؤكدًا على أنهم 
 
 
 
وحدهم دون غيرهم يتحملون مسئولية تطوير النشأ وتطوير التعليم في مصر الأمر الذي يعيد صياغة مستقبل البلاد في هذه المرحلة الهامة من تاريخها  فمصر التي ذُكرت في القرآن الكريم كونها 
 
 
 
خزائن الأرض تزخر  بالعقول الواعية الواعدة التي هي أعلى قيمة من كل الثروات المادية الأخرى وهذا سر حضارة مصر القائمة منذ آلاف السنين الأمر الذي يؤكد أن مصرنا الحبيبة
 
 
 
أغنى من كل بلاد العالم بثروتها الحقيقية وهي البشر والعقول؛ فالمهمة المنوطة بنا هي إيجاد مواطن فعال فمصر في أمس الاحتياج إلى أيدي تبني وعقول تعمر.
 
 
 
 
كما نصح سيادته أبناءه الطلاب بضرورة الحفاظ على كليتهم بمظهرها الحضاري المشرف ؛ الامر الذي يحث على الحفاظ على بلدنا الحبيب التي ليس لنا بديل عنها ،
 
 
 
وضرورة غرس ثقافة استثمار الوقت بصورة إيجابية وهو ما يميز بين الفرد الناجح والفرد الغير مسئول.
 
 
 
 
وفي سياق متصل أشار الأستاذ الدكتور / عبيد صالح (رئيس الجامعة) إلى أن مصــــر بمكانتها الرائدة وفرصها الواعدة في تبوأ المكانة المنوطة بها تواجه عديد من التحديات في الوقت الراهن
 
 
 
في ظل تطور آلية الحروب التي تستهدف النيل من شباب مصر الواعي من خلال تدمير كافة نواحي الحياة السياسية والاجتماعية والتكنولوجية والاقتصادية والتشريعية، إلا أن مصر  ستقود العالم
 
 
 
بفكر شبابها الواعي القادر على البناء والبذل العطاء .
 
 
 
 
من جانبها وجهت الأستاذة الدكتورة / غادة غتوري  (عميد الكلية) كل الشكر والتقدير إلى معالي رئيس الجامعة على دعمه الدائم والمستمر لأبنائه الطلاب وحرصه على مشاركتهم يومهم الترفيهي
 
 
 
الذي قام على ابتكاراتهم وافكارهم البناءة في التعبير عن استقبال عامهم الدراسي الجديد بابتسامة آملين أن يختموه بالابتسامة مرة اخرى وبين البدء والختام وعد بعمل جاد ومثمر
 
 
 
في سبيل بناء الوطن الحبيب .
 
 
 
بدأ الحفل بالسلام الجمهوري وآيات من الذكر الحكيم، كما شمل الحفل عدد من الفقرات الفنية  والترفيهية والأغاني الوطنية والشعر والزجل من إعداد وتنفيذ طاب الكلية وتحت إشراف إدارة الكلية.
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
أخر تحديث للصفحة : 25/09/2017 08:58 PM
عدد القراءات : 920

جميع الحقوق محفوظة لجامعة دمنهور © 2016
تصميم وتنفيذ مشروع البوابة الإلكترونية