الخميس, 29 اكتوبر 2020 م - الموافق 13 ربيع الأول 1442 هـ

كلمة العميد

 

 

 

 

 

   

إن طلاب كليات العلوم و خرجيها هم العقول المفكرة والطاقات المبدعة والأدوات الفاعلة في تقدم الدول وإزدهارها، لذلك يتوجب علينا توفير الإمكانياتوالفرص التي تساعد في

إعدادهم وتوجيههم  التوجيه النفسي والخلقي والعلمي والاجتماعي حتى يتمكنوا من تحمل المسئولية والقيام بواجباتهم تجاه أوطانهم.

تسعى كلية العلوم جامعة دمنهور، بجانب رسالتها التعليمية في اعداد دفعات من الطلاب الحاصلين على مؤهلات علمية (بكالوريوس ماجستير دكتوراهفي كــــافة أفرع

العلوم الأساسية، إلى تحقيق هدف أخر لا يقل أهمية عن سابقة ويتمثل في بناء شخصية خرجيها وتأهيلهم حتى يصبحوا قادرين على المنافسة في أسواق العمل العالمية وكذلك

قادرين على الإنتاج وتحمل المسئولية تجاه الوطن تحقيقاً لرؤية مصر 2030 في مجال التعليم العالي ليواكبوا التطورات الهائلة وغير المسبوقة في مجالات العلوم والتكنولوجيا.

من هذا المنطلق تعمل إدارة الكلية في ظل قياده مستنيره لجامعة دمنهور على توفير المناخ السليم والبيئة التعليمية المناسبة لتحقيق رسالة الكلية في إعداد الخريج الذي تنشده

الدولة ليكون قادرا على الابتكار والإنتاج والمنافسة لتحقيق رؤية مصر 2030 .

 

 

 

   

أخر تحديث للصفحة : 4/14/2020 7:40:41 PM
عدد القراءات : 934
جميع الحقوق محفوظة © كلية العلوم جامعة دمنهور 2020

Style Switcher

Select Layout
إختر اللون
Chose Pattren
Chose Background