آمنه وعبيد يشهدا إحتفالية الذكرى الـ ٤٨ لنصر أكتوبر المجيدة بجامعة دمنهور ..

 

آمنه وعبيد يشهدا إحتفالية  الذكرى الـ ٤٨ لنصر أكتوبر المجيدة بجامعة دمنهور ..
 
 
 
فى إطار الإحتفال بالذكرى الـ 48 لنصر أكتوبر المجيدة ، 
 
شهد اللواء أ.ح /  هشام آمنه -  محافظ البحيرة والأستاذ الدكتور  / عبيد صالح  - رئيس جامعة دمنهور إحتفالية الجامعة بنصر حرب أكتوبر المجيدة بكلية التربية
 
تحت إشراف أ.د / امل مهران  - عميد الكلية بقاعة الاحتفالات بمدرج الفريق محمد العصار بالمجمع النظرى بالأبعادية .
 
بحضور العميد أ.ح /  أحمد محمد السويدي -  المستشار العسكري لمحافظة البحيرة ،   و السيد اللواء أ.ح / محمد الصول  -الخبير الإستراتيجى والمؤرخ العسكري
 
وأسر الشهداء والسادة نواب رئيس الجامعة الجامعة والسادة عمداء ووكلاء الكليات والاداريين والطلاب والإعلاميين .
 
بدأت الإحتفالية بالسلام الوطنى الجمهورى والقران الكريم وعرض فيلم تسجيلى عن إنتصارات حرب أكتوبر .
 
وقدم "صالح"  التهنئة لفخامة الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة بمناسبة ذكري إنتصارات أكتوبر وللقوات المسلحة الباسلة ،
 
مؤكدا سيادته  أهمية الإحتفال بذكرى حرب أكتوبر المجيدة التى أعادت للمصريين هيبتهم مرة أخرى، وأثبتت صلابة وقوة الجندي المصري وعظمة القوات المسلحة الباسلة
 
التى أدارت واحدة من أهم الحروب العسكرية في تاريخ البشرية بكل مهارة وحنكة عسكرية أبهرت العالم أجمع، وأصبحت حرب أكتوبر بتفاصيلها وأحداثها
 
حربا يتم تدريسها في كبري الجامعات المتخصصة في العلوم العسكرية لتكون مرجع وتؤرخ على مر التاريخ والعصور فهى ستظل رمزا للفخر والإعتزاز ،
 
وتحية إعزاز وتقدير لأسر الشهداء الأبطال الذين قدموا أرواحهم فداء للوطن فهم خير أجناد الأرض .
 
ومن جانبه أكد اللواء / هشام آمنة أن حرب أكتوبر المجيدة ستظل ملحمة وأنشودة فخر تضيء لنا الآفاق نحو مستقبل تمتزج فيه ذكرى النصر
 
بروح التحدي تجسد تلاحم جيش وشعب مصر الذي أذهل العالم أجمع وشاهد على قدرة وشجاعة قواتنا المسلحة وعبقرية التخطيط العسكري
 
فستظل القوات المسلحة هى الدرع الواقي لمصرنا الغالية فى ظل القيادة السياسية الحكيمة والرشيدة لفخامة الرئيس  / عبد الفتاح السيسي - رئيس الجمهورية. 
 
مشيدا سيادته بالدور الحيوي التنويري والتعليمي الذي تقوم به جامعة دمنهور برئاسة  الدكتور عبيد واصفا اياها بساحة المعرفة بالإضافة إلى كونها شريك أساسى في كافة برامج التنمية
 
التى تشهدها المحافظة، وأحد قلاع غرس وتنمية قيم الولاء والإنتماء وترسيخ القيم الوطنية وحب الوطن والمواطنة وبناء الهوية والشخصية المصرية
 
لدى أبنائنا من طلاب الجامعة وشبابها قلب البحيرة النابض بالحب والوطنية فهم شباب اليوم وصناع المستقبل .
 
و تضمنت الإحتفالية أغانى وطنية لفريق كورال الجامعة وفى الختام  تم تكريم مجموعة من أسر الشهداء من خلال شهادات التقدير والهدايا التذكارية .
 
 
 
أخر تحديث للصفحة : 05/10/2021 04:19 PM
عدد القراءات : 209